أخبار الشيخ

زيارة الشيخ الى وادي دوعن

2010-08-07


وصول الشيخ احمد المعلم ورفاقه الى وادي دوعن

 

زيارة الشيخ الى وادي دوعن

في صباح يوم الاثنين 3/6/31هـ الموافق 17/5/2010م توجه فضيلة الشيخ العلامة أحمد بن حسن المعلم , إلى وادي دوعن برفقة نائب رئيس جمعية الحكمة اليمانية الأستاذ عبد الحكيم بن محفوظ، ونائب مدير منتدى المعلم الثقافي الاجتماعي الشيخ سالم بن عمر با سماعيل، ومجموعة من المرافقين،

 

وقد وصل إلى منطقة لجرات بأيمن وادي دوعن وكان الاستقبال هناك مهيباً، وكان في مقدمة المستقبلين وعلى رأسهم المحسن الكريم الشيخ على حسن با بطين وأهالي لجرات والمناطق المجاورة

 

 

حفل افتتاح مدرسة النور لتحفيظ القران الكريم

وبعد عصر ذلك اليوم افتتح الشيخ مدرسة النور لتحفيظ القرآن الكريم للبنين والبنات والتي بنيت على نفقة المحسن الكريم علي بابطين وتنفيذ وإشراف جمعية الحكمة اليمانية، ثم حضر الحفل الذي أقامته المدرسة برفقة الشيخ العلامة علي سالم بكيّر عضو مجلس الشورى، والأخ صالح باشميل مدير مديرية دوعن، والمحسن علي با بطين، والشيخ صالح باكرمان رئيس جمعية الفجر الخيرية الاجتماعية،

 

حفل افتتاح مدرسة النور لتحفيظ القران الكريم بدوعن

 

وقد ألقى الشيخ كلمة في ذلك الحفل أشاد فيها بجهود المحسنين والدعاة وطالب بالمزيد من الاهتمام بالقرآن وتجويده والاهتمام بالنشء هناك.

 

 

الشيخ احمد بن حسن المعلم

 

 

 

 

الشيخ احمد بن حسن المعلم

 

 

لقاء مع الشيخ

 

وفي اليوم الثاني الثلاثاء 4/6/31هـ الموافق 18/5/2010م افتتح الشيخ وبمعية الشيخ باكرمان والشيخ علي بابطين ، ونائب رئيس الجمعية ونائب مدير المنتدى مدرسة رياض الجنة بعرض الخريبة لتحفيظ القرآن الكريم للبنات والمشرفة عليها جمعية الحكمة اليمانية، وأشاد بالجهود المبذولة هناك، ووجه الشباب إلى الاهتمام بالنشء بنين وبنات، كما زار بعض كبار السن وألقى قصيدة مشيداً فيها بأهل عرض الخريبة، وتفانيهم في خدمة الإسلام والمسلمين،

 

 

الشيخ احمد المعلم في عرض

الشيخ في عرض

 

 

الشيخ في عرض

 

ثم توجه الشيخ والمرافقون له إلى رباط باعشن ـ منطقة سيدة ـ وزار هناك مدرسة تحفيظ القرآن الكريم للبنات بسيدة، واستمع إلى مشاكل الشباب والعراقيل التي تعترض اللجنة الدعوية بدوعن، ثم انتقل إلى منطقة رأس حويرة وهناك وبعد الظهر افتتح مدرسة تحفيظ القرآن برأس حويرة والتي على نفقة المحسن الكريم علي بابطين وتنفيذ وإشراف مؤسسة الفجر الخيرية الاجتماعية، وقد تم اللقاء بأهلها في المسجد و أجاب على أسئلة الحاضرين الفقهية بعد كلمة توجيهية قصيرة للحاضرين،

 

وصول الشيخ الى راس حويرة

 

 

احمد بن حسن المعلم

 

وبعدها انطلق الزامل من جانب المسجد إلى مدرسة التحفيظ برأس حويرة، وكان الشيخ مشاركاً ببعض القصائد في زامل أهل المنطقة، ثم وبعد وصول الناس إلى المدرسة بدء الحفل بمشاركة فرقة الغرباء، وحضور الشيخ صالح باكرمان رئيس الفجر الخيرية الاجتماعية، ومحمد بن محسن البيتي مدير مؤسسة الفجر الخيرية الاجتماعية، والمسئولون في المؤسسة، والمحسن الكريم الشيخ علي بن حسن بابطين، وقد ألقى الشيخ في ذلك الحفل كلمة أشاد بجهود المحسنين وعلى رأسهم الشيخ محمد بن محمد بارشيد، والشيخ علي بن حسن بابطين، وجهود أهل المنطقة، وطالب القائمين على المدرسة بالعناية بالجيل، وتشجيعهم على سلوك طريق العلم الشرعي، وحذّر من بقاء الجهل و آثاره على الأمة .

جميع الحقوق محفوظة لـ موقع الشيخ أحمد المعلم