أخبار الشيخ

الشيخ يشارك في مؤتمر "السلفيون وآفاق المستقبل"باسطنبول

2011-10-01


يشارك فضيلة الشيخ أحمد بن حسن المعلم حظه الله في مؤتمر (السلفيون وآفاق المستقبل) خلال الفترة 13 - 14 اكتوبر والذي تنظمه مجلة البيان الإسلامية. ويشارك في المؤتمر أكثر من 130 داعية وعالم إسلامي موزعين على 15 دولة. ومن أبرز المشاركين في المؤتمر الشيخ عبدالرحمن عبد الخالق من الكويت، والشيخ ناصر العمر الأمين العام لرابطة علماء المسلمين ، والدكتور عبدالله شاكر الجنيدي رئيس جماعة أنصار السنة المحمدية في مصر، والشيخ إسماعيل عثمان رئيس جماعة أنصار السنة المحمدية في السودان، والدكتور عبد الحي يوسف نائب رئيس هيئة علماء السودان والشيخ عادل المعاودة نائب رئيس مجلس النواب البحريني، والدكتور وليد الطبطبائي عضو مجلس الأمة الكويتي، والشيخ عبد المنعم الشحات الناطق الرسمي باسم الدعوة السفلية في الإسكندرية، والدكتور محمد يسري أمين الهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح في مصر، والدكتور سعيد سيلا أمين عام اتحاد علماء أفريقيا، والشيخ محمد زيتون رئيس جمعية الوحدة الإسلامية في أندونيسيا. وفي كلمة الافتتاح قال الشيخ أحمد بن عبد الرحمن الصويان رئيس المؤتمر،: "إن تخصيص السلفيين بهذا المؤتمر ليس تحزبا أو تعصبا أو إقصاء للآخرين، فالأمة أحوج ما تكون في هذه المرحلة إلى التعاون والبعد عن الافتراق والاختلاف". وأكد أن سبب هذا التخصيص هو الهجمة الشرسة التي يتعرض لها التيار السلفي في الآونة الأخيرة. وذكر أن الغرب و بعض التيارات الليبرالية العربية، تبذل جهود حثيثة إلى إقصاء التيار السلفي من الساحة السياسية والفكرية، وتسعى لمواجهة انتشاره واتساع تأثيره في الشارع الإسلامي بمشروع (حرب الأفكار) التي تهدف إلى تطويع الإسلام، وتقديم إسلام بديل يمكن ترويضه واحتواؤه ليكون بديلا عن الإسلام السلفي الذي يصفونه بالتشدد والانغلاق كما يزعمون

جميع الحقوق محفوظة لـ موقع الشيخ أحمد المعلم