القصائد الشعرية

تهنئة عيد الأضحى 1435هــ

2014-10-05


كعادة شيخنا الوالد العلامة أحمد بن حسن المعلم كل عام ينثر تهنئته بالعيد لكل محبيه وفي كل مكان عبر أبيات شعرية يبثُّ بها الأمل في النفوس ويشد بها العزائم ويصف العلاج النافع لإصلاح الأمة...
 

قالـوا تهنئ ونــار الحــــرب مسعــرة ** فـي كـل صـوب وريـح الموت منشرُ
والديـن فـي كــل أرض قــلَّ نــاصـره ** قـد كــاد مـن صـولة الأعــداء يندـثرُ
تواطأ الرفضُ والكفر الصريـح وفســ ** طاط النفــاقِ على الإســلام وأتمـروا
حـتى تـوطــن فينـا اليـأسُ وارتكسـتْ ** منا الظنونُ وخاب الجمع وانكسـروا
فقــلت كـلا فمـا سـاءتْ ظنـون أولـي ** الإيمانِ إنْ خابَ أهلُ الريب أو وُتروا
فــــالنصـر آتٍ وإن غـــطّتْ بشــائره ** زوابـــع مــن ظــــلام المكـــر تعتكـــرُ
فــبلغــوا لأولي الإيمــــان تـــهنئــتي ** وبشــروهـــم بـــأن الحـــق منــتصــرُ
وأنـــها جـــولـــةٌ للبغــي خــــاطفـــةٌ ** عمــا قريـب تــراهــا وهي تنحســـــرُ
فغيّروا ما تمادى في النفوس من الـ ** وهــن المــذل يجيئ الفتــح والــظفــر

 

المكتب الإعلامي للشيخ أحمد بن حسن المعلم
11 ذو الحجة 1435هــ الموافق 5-10-2014م

جميع الحقوق محفوظة لـ موقع الشيخ أحمد المعلم