||

أهنئ وإن في الصــــــــــــــدر ما فيه من جــــوى

وإن كان بي من عَظَّـــــــة الدهـــــــــــــــرِ مابيا

لقد نزلـــــــــت بالمسلميــــــن نــــــــــــوازلُ

لوقعتها كــادت تهـــــــــــــــــدُّ الرواســـــــــــــيا

ولكنني لن أسلمَ النفـــــــــــــــــس للأســــــــى

ولن أفقــــــــد الآمـــــــــــــالَ رغم المآســـــــــــــــيا

فعيــــــــدٌ سعيـــــــدٌ عجَّــــــــــــــــــل الله عــــودَه

وقد حُقــــقــــــــــــــت للمسلمين الأمـــــــــانيا      

 

صفحات مميزة



آخر الأخبار



معرض الصور